موسوعة علماء العالم العربى والإسلامي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

موسوعة علماء العالم العربى والإسلامي

مُساهمة  عمر ضاحى في السبت ديسمبر 25, 2010 3:04 am

موسوعة علماء العالم العربى والإسلامي

علماء الإسلام، هم العلماء الذين قدموا عطاءً علمياً في نطاق دولة الإسلام، بما في ذلك العلماء من أهل الديانات غير الإسلامية ومن الأجناس الأخرى غير العربية. وكلهم (علماء الإسلام) من حيث أن الدولة الإسلامية الممتدة في الزمان قروناً طوالاً، لم تكن تفرّق في العلم بين مسلم وغير مسلم، أو بين عربي وغير عربي .. وإنما كان للعلم احترامه الذي يتجاوز الدين والعرق، وسوف نرى في القوائم التالية – المرتبة زمانياً – علماءً مسلمين ومسيحيين ويهوداً ومجوساً وصابئةً، وسوف نرى عرباً وفُرساً ومصريين وأتراك .. وغير ذلك كثير من الديانات والأعراق، وكلهم قدموا عطاءهم العلمي في مدن الإسلام وتحت رايات دولته.وقد انطلق العلم العربى فى الحضاره العربيه والاسلميه انطلاقته الواسعه مع حركة الترجمه التى تنت فى القرنين الثانى والثالث الهجريين، حين قام العرب بنقل العلم اليونانى والشرقى الى اللغه العربيه
وفي القرن السابع الهجري، الذي توقفنا عنده هنا، حدثت حركة واسعة للنقل والترجمة، وهذه المرة كانت الترجمة من اللغة العربية إلى اللغة اللاتينية – ومنها إلى اللغات الأوروبية الوليدة – فانتقلت أمهات الكتب العلمية العربية، متوناً وشروحاً، إلى الأفق الأوروبي إبان عصر النهضة (الرينيسانس) فشارك العرب والمسلمون في صياغة العلم الحديث في أوروبا .. وهذا حديث يطول الكلام في تفصيلاته، ويهمنا منه هنا، أنه دليل على التواصل العلمي والحضاري بين الجماعات الإنسانية. فمن مصر القديمة إلى اليونان، إلى بلاد العرب والمسلمين، إلى أوروبا الحديثة، إلى عالمنا المعاصر.

وغنىٌّ عن البيان هنا، أن القوائم التالية لا تشمل البارزين من علماء الدين أو اللغة .. فهؤلاء كان عطاؤهم مقصوراً على ما يهم العرب والمسلمين (الدين/ اللغة) وهم وإن كانوا قد قدموا الكثير، إلا أن ما قدموه يختلف في طبيعته عما قدمه علماء الطبيعة والرياضيات والفلك والفلسفة، الذين انشغلوا بما انشغل به العقل الإنساني بعامة، عبر مسيرته الطويلة .. ومن ثم، فتركيزنا هنا على هؤلاء العلماء بالذات، لا يعني التقليل من فضل علماء الدين واللغة والأدب، أو الانتقاص من مكانتهم .. ولا يعني التقليل من أهمية علماء آخرين قدموا إسهامات لافتة في مجالات الطبيعة والرياضيات والفلك والفلسفة، ولم نستطع – لكثرتهم – إدراجهم في القوائم التالية والتعريف بهم وبأعمالهم .. وربما نعود إلى بعضهم في إضافات قادمة لهذه النافذة على التراث العربي/الإسلامي. وقد اخترنا هنا من كل قرن(هجرى) نماذج من اعلام العلماء فى المجالات الطبيعيه والرياضيه ولسوف نوالى تقديم المزيد بعون الله.

القرن الأول
الحارث بن كلدة

يشير صاعد الأندلسى فى كتابه (طبقات الأمم) إلى أن العرب فى جاهليتها لم تكن تُعنى بشئ من العلم إلا بصناعة الطب .. يقول : لحاجة الناس طراً إليه ! ومن الأسماء المبكرة التى ظهرت فى تاريخ الطب العربى (والإسلامى) الحارث بن كلدة الثقفى ، المتوفى فى حدود سنة 50 هجرية (670 ميلادية) وقد وردت أولى الإشارات إليه فى حديث نبوى حين اشتكى أحد معاصرى النبى صلى الله عليه وسلم من مرض فقال النبى له: اذهب إلى الحارث بن كلدة فإنه رجل يتطبَّب . وقد جاء فى المصادر المبكرِّة أنه لما قتل الخليفة عمر بن الخطاب طعناً فى بطنه ، سئل الحارث بن كلدة عن علاجه ، فقال اسقوه لبنا ، فإن خرج من جرحه فليوصى لأولاده . كما أوردت المصادر حواراً بين الحارث بن كلده وكسرى أنو شروان (ملك بلاد فارس) يُفهم منه أن الرجل كان عارفاً بأمور الطب. وكان قد تعلم الطب ومارسه ببلاد فارس ، وكان يضرب بالعود وله أشعار فى ديوان ذكره حاجى خليفة فى كتابه : كشف الظنون .
avatar
عمر ضاحى
عضو فعال
عضو فعال

عدد المساهمات : 197
تاريخ التسجيل : 24/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى